أرشيف

Archive for 31 ديسمبر, 2011

ثوران بركان كليفلاند مرسلا سحابة من الرماد يصل ارتفاعها إلى 15،000 قدم


US Alaska: Cleveland Volcano sends ash up to 15,000 feet

 

ولا يتوقع أن يسبب الرماد تعطل للملاحة الجوية ..

 

 

قراءة المزيد…

Advertisements
التصنيفات :الأرض تتغير, براكين

اعصار ثين القاتل يضرب جنوب شرق الهند


وفاة 19 شخص في الهند  بعد أن ضرب إعصار ثين جنوب شرق الهند وقد وصلت سرعة الرياح إلى 125 كلم في الساعة  وصاحبها ارتفاع الموج لارتفاع  1,5 متر , وقد أدى الإعصار لقطع أمدادات الكهرباء خطوط الاتصال فينما نزح سكان القرى الساحلية إلى مراكز الإيواء .

وذكر شهود عيان أن الإعصار قد اقتلع الاشجار من جذورها , وقد خلف وراءه عدة آلالاف من المنازل المتضررة

 

خسف أرضي في كل من فلوريدا تكساس و بنسلفانيا.


US: Sinkholes swallow more cars! This time TWO cars are swallowed at an intersection in Polk City, Florida

خسف أرضي يبتلع سيارتين عند تقاطع طريق في مدينة بولك بفلوريدا ومازال الخسف آخذ بالاتساع مهدد المقيمين في المنطقة وتارك البعض منهم بلا مأوى .

 

Texas Sinkhole Swallows Police Car

 

وخسف آخر في تكساس يبتلع سيارة شرطة

 

Another Allentown Sinkhole: 12/29/2011

 

هل تسبب الخسف في كسر خط الانابيب أم أن انفجار خط الانابيب سبب الخسف الارضي مازال البحث جاريا عن السبب  , وهذه المرة مع خسف أرضي في بنسلفانيا

و تسبب الخسف في اجلاء عشرات المدنيين و عشرات المقابر أيضا .

2011 العام الأكثر أضطرابا لشمسنا


ll « 2011» ll  Was the Year of the Restless Sun

 

بعد خمس سنوات من الهدوء النسبي ضجت شمسنا بالانفجارات والثورانات الشمسية  في مطلع عام 2011 مسجلة العام الأكثر اضطرابا بالنسبة للشمس من حيث الانفجارات والثورات الشمسية و اندلاع الشواظ الملتهبة , فقد شهد عام 2011 العديد من الانفجارات الشمسية  والذي يتوقع العلماء بلوغ ذروتها في  عام 12013  – 1434 هـ

 

من هنا يمكننا مشاهدة أكبر الانفجارات والشواظ الشمسية التي سجلت عام 2011

http://www.space.com/13852-biggest-solar-eruption-2011-multiple-satellite-views.html

 

ولم تقتصر هذا العالم على شهود العدد الاكبر من الثورانات  والشواظ الشمسية فقط ، بل شهد هذا العام أيضا عدد متزايد من المذنبات والتي انتهت رحلتها بالغوص في شمسنا ,  والذي  رصد اخرها قبل اسبوعين فقط في 15 ديسمبر الحالي ,

من هنا يمكننا مشاهدة أحد المذنبات وهو يغوص في الشمس خلال اندلاع ثوران شمسي

 http://www.space.com/11661-comet-dives-sun-solar-eruption.html

إلا أن بعض هذه المذنبات ورغم اعتقاد العلماء  بتلاشيها تماما  إلا أنها فاجأت العلماء بظهورها خلف الشمس فيما بعد  ..

يمكنك مشاهدة ذلك الحدث من هنا

http://www.space.com/13961-comet-lovejoy-slingshots-sun.html

ولادة جزيرة جديدة في البحر الأحمر على إثر ثوران بركان بقرب ارخبيل جزر جبل الزبير


موقع ارخبيل جزر الزبير اليمينة

 

صورة للمنطقة قبل ظهور الجزيرة

صورة لنفس المنطقة بعد الثوران وظهور جزيرة جديدة على الخارطة

تصوير : ناسا

في 19 ديسمبر شهد صياد يمني الجنسية ثوران بركان في أحدى جزر أرخبيل جبل الزبير  حيث شهد اندفاع حمم بركانية على ارتفاع 30 متر في الهواء , و هذا ما أكدته الصور الملتقطة بالأقمار الصناعية فيما بعد,  فقد رصدت ناسا بواسطو أحدى سواتيلها التي ترصد نسبة الأوزان ارتفاع نسبة ثاني أكسيد الكبريت في المنطقة ثم صورت المنطقة بواسطة أحدى أقمارها الصناعية ورصدت الدخان المتصاعد والذي يؤكد وجود ثوران تحت سطح البحر , و قد أدت الحمم البركانية ” اللافا ” الناتجة عن الثوران إلى تكون جزيرة جديدة في المنطقة والتي وثقت صورها لنا الصور الملتقطة بواسطة  ناسا , و مساحة الجزيرة مازالت أخذة في الاتساع , إلا أن السؤال الذي يطرح نفسه هل ستظل الجزيرة  موجودة بعد هدوء البركان أم أنها ستختفي  ويجيب أحد المختصين بأن الجزيرة  قد يستمر وجودها فيما لو استمر تدفق الحمم لمدة بحيث تشتد  صلابة الحمم وسماكتها أما لو خمد البركان سريعا فستكون الحمم مازالت هشة وبالتالي فستختفي الجزيرة  سريعا مع مرور الوقت بفعل تأثير الأمواج وتأكل سطحها .

وقد شهدت جزر جبل الزبير  آخر نشاط بركاني منذ نحو 187 عاما، وفقا للدراسات البركانية التي أجريت على المنطقة , بينما شهدت جزيرة جبل الطير اليمنية في البحر الأحمر ثوران قوي في عام 2007  , بعد أن ظل خامدا طيلة 128 عاما.

صور لبركان جبل الزبير

صور للبراكين الثائرة والنشطة حاليا حول العالم فحسب Volcano Discovery, هناك حاليا 35 بركان نشط حول العالم

فيل يرسم فيل


التصنيفات :غرائب و عجائب

النفوذ الإيراني للعراق تحول من غير مباشر إلى مباشر بالإنسحاب الأمريكي وأول آثاره تهديد المالكي بإلغــاء سنة العراق !!


وكالات ـ قال العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز لدبلوماسيين أمريكيين انه عندما أطاحت الولايات المتحدة بالرئيس العراقي الراحل صدام حسين فانها قدمت بذلك العراق لايران على "طبق من ذهب".

وتعزز هذا التقييم الذي ورد في برقية دبلوماسية تعود لعام 2005 سربها موقع ويكيليكس مع ظهور خلافات طائفية أعقبت انسحاب ما تبقى من قوات أمريكية من العراق هذا الاسبوع بعد نحو تسع سنوات من الاحتلال.

كان لقرار رئيس الوزراء العراقي الشيعي نوري المالكي بالسعي لاعتقال طارق الهاشمي النائب السني لرئيس العراق لاتهامات بالارهاب أثره في دفع الائتلاف الحاكم الهش في العراق الى حافة الانهيار وأثار ذلك شبح تجدد حرب أهلية مما سيكون له تداعيات مقلقة على كل دول الجوار.

قال مسؤول سعودي "الحكومة السعودية قلقة من رحيل القوات الامريكية لان النفوذ الايراني يمكن ان يصبح الان مباشرا بعد أن كان غير مباشر. ليس هناك أي عامل يحقق توازنا مع الحكم الايراني.. لذلك فان الاوضاع قد تزداد سوءا."

وحولت الفوضى التي أعقبت الغزو الامريكي للعراق عام 2003 والاطاحة بصدام البلاد الى حلبة للتدخلات الاقليمية حيث ساندت كل من السعودية وايران وسوريا وتركيا أطرافا مختلفة في صراع اتسم بالفوضى واجه فيه الشيعة السنة والعرب الاكراد.

ومن جانبها تخشى الحكومة العراقية التي يقودها الشيعة من احتمال أن تتسبب الانتفاضة في سوريا المجاورة في حدوث اختلال في التوازن الطائفي الدقيق الذي حققته والذي لن تكفل له حماية القوات الامريكية.

ويقول زعماء شيعة عراقيون انهم يخشون من انهيار نظام الحكم في سوريا الذي يهيمن عليه العلويون الشيعية والمتحالفون مع ايران مما قد يؤدي لقيام حكومة سنية متشددة في دمشق على أعتاب العراق وربما قد يمتد العنف الى العراق نفسه ويشجع المسلحين السنة هناك.

وقال ستيفن بيديل من مجلس العلاقات الخارجية ومقره الولايات المتحدة "الطبيعة تكره الفراغ.. وفراغ السلطة النسبي في بغداد سيستدرج الدول المجاورة."

ويعتقد أن ايران هي الخاسر الاكبر من تجدد القتال أكثر من أي قوى رئيسية اخرى في المنطقة خاصة في ضوء تصاعد العنف في سوريا حليفة طهران التي سمحت لايران بأن تمدد نفوذها حتى البحر المتوسط.

كان ينظر لنظام الحكم الديني في ايران باعتباره أكبر الفائزين بعد سقوط صدام مع ظهور المالكي الحليف القديم وحزب الدعوة الذي ينتمي له باعتباره أكبر قوة سياسية في العراق.

لكن على الرغم من ان هذه المعادلة السياسية التي تأتي في صالح ايران قد تتغير اذا تجددت الاضطرابات ضغطت طهران من اجل انسحاب القوات الامريكية معتبرة وجودها على حدودها الغربية مصدر تهديد مستمر.

وقال المحلل الايراني غلام حسين ميروارزي "أحدث الانسحاب الامريكي فراغا في السلطة بالعراق مما دفع ايران والسعودية لشغله حتى يزيدان من نفوذهما بالمنطقة."

ومضى يقول "من خلال زيادة نفوذها في العراق تهدف ايران الى تحدي منافسيها السنة في المنطقة خاصة بعد (احتمال) فقد حليفها الوثيق في سوريا."

ويقول مسؤولون ايرانيون انهم يريدون هدوء واستقرار العراق ولا يسعون الى احتكار الشيعة للسلطة.

لكن بينما بدأت العقوبات الدولية تحدث تأثيرها على الاقتصاد الايراني مما أدى الى ارتفاع أسعار البضائع المستوردة في طهران زادت التوترات المتصاعدة مع السعودية من عزلة ايران السياسية.

وفي الوقت ذاته أصبح الصراع بين فصائل موالية للزعيم الاعلى الايراني اية الله علي خامنئي والرئيس محمود أحمدي نجاد واضحا بشكل متزايد.

وقال حسين فرششيان المحلل الايراني "نظرا للمشكلات الداخلية في ايران والتطورات في سوريا لن تتمكن ايران من القيام بدور امني محوري في العراق بعد الانسحاب الامريكي."

وعلى الجهة المقابلة من الخليج تعتبر السعودية العراق منذ زمن طويل محور ارتكاز التقسيم الطائفي الذي يمكن ان يثير اضطرابات بين الاقلية الشيعية عندها والتي تتركز في المنطقة الشرقية المنتجة للنفط من المملكة.

وفي الاشهر القليلة الماضية أصبحت هذه المخاوف فيما يبدو أكثر الحاحا بعد أن ألهمت انتفاضات الربيع العربي الاغلبية الشيعية في البحرين التي تحكمها عائلة سنية تعتبر واحدة من اكبر حلفاء السعودية.

كما اندلعت احتجاجات صغيرة بين شيعة السعودية واستمرت طوال العام. وتتهم الرياض قوة اجنبية لم تذكرها بالاسم بالتحريض على العنف ملمحة الى أن ايران هي المسؤولة.

هذه التوترات تفسر نوعا ما سبب الفتور الذي يقابل به الملك عبد الله -الذي تضم قبيلة والدته شمر الالاف من السنة العراقيين- رئيس الوزراء العراقي الشيعي.

وفي عام 2008 قال رئيس المخابرات السعودي الامير مقرن بن عبد العزيز لدبلوماسيين أمريكيين ان الملك عبد الله لا يعتبر رئيس الوزراء العراقي موضع ثقة وانه ايراني "مئة بالمئة" طبقا لبرقية سربها موقع ويكيليكس.

وفي الاسابيع القليلة الماضية اعتقد مسؤولون عراقيون ان هناك يدا أجنبية وراء الدفع لمزيد من الحكم الذاتي للمحافظات التي تسكنها أغلبية سنية والمتاخمة للسعودية وسوريا والاردن.

وبسبب كل ما سبق يبقى نفوذ السعودية التي لم تعد بعد فتح سفارتها في بغداد التي أغلقتها عندما غزا صدام الكويت عام 1991 محدودا.

وقال جمال خاشقجي وهو رئيس تحرير سابق لصحيفة سعودية له صلة بالاسرة الحاكمة "ماذا يمكن أن يحدث أسوأ مما حدث بالفعل؟.. انسحاب الامريكيين سيؤثر على ايران اكثر من السعودية لان السعودية ليس لها وجود قوي في العراق."

وأضاف "لديها أصدقاء هناك لكنها ظلت بعيدة."

التصنيفات :سياسات و مؤامرات