أرشيف

Archive for the ‘الأرض تتغير’ Category

عناكب سامة تغزو مدينة هندية


Two dead after venomous spiders invade Indian town

تعيش أحدى مدت الهند برعب نتيجة غزو سرب من العناكب السامة التي اجتاحت المدينة مما ادى إلى مقتل شخصين على الأقل .

فقد تعرضت مدينة ساديا في ولاية آسام لهجوم أسراب من العناكب السامة في وقت احتفالهم بمهرجان هندوسي والتي ظهرت فجأة وهاجمتهم كما ذكر سكان المدينة .

وقد توفي شخصين اثر تعرضهم للدغات من تلك العناكب السامة بينما توافدت عشرات الحالات على مستشفى المدينة والذين تعرضوا للدغات العناكب .

و تشعر السلطات المدنية في المدينة بالهلع وتفكر في رش المدينة بالمبيدات الحشرية فيما يقول السكان المحلييون أن الأكثر رعبا هو ظهور تلك العناكب في اسراب وسلوكها الشديد العدوانية والذي اثار رعب السكان .

ويوكد الخبراء بالرغم من أنهم لم يستطيعوا تحديد نوع العناكب حتى الان إلا أن الشي المؤكد أن تلك العناكب دخيلة على المنطقة فلاوجود لأي نوع من انواع العناكب السامة في تلك المنطقة .

الكارثة الآخيرة التي أعدها المتنورين " البكتريا الآكلة للحوم "


Flesh-Eating Bacteria – ILLUMINATI Card Game Shows Latest Disaster Is Preplanned

تظهر كارثة انتشار البكتريا الآكلة للحم في لعبة بطاقات المتنورين والتي نتشرت منذ عدة سنين متنبئة بعدة كوارث والتي تحقق حتى الآن منها الكثير ,, وتظهر أحدى البطاقات صورة توضح هذا الحدث تحت عنوان البكتريا الآكلة للحوم

 

 

مخطط بياني من جوجل يبين انتشار البكتريا الآكلة للحوم منذ عام 2004-2012

تحذيرات بريطانية من بكتيريا آكلة اللحوم.. تنتشر عبر العطاس والسعال

سلالة متفوقة مقاومة للمضادات الحيوية تعدي الأصحاء انتقلت من أميركا

البكتيريا «المتوحشة» أقوى أنواعها متفوقة ومقاومة للمضادات الحيوية وتنتشر عادة في المستشفيات فقط

لندن: «الشرق الأوسط»
حذر خبراء بريطانيون أفراد الجمهور من بكتيريا متفوقة من نوع «السوبر» تأكل لحم جسم الإنسان، تنتشر عبر العطاس بين المسافرين في حافلات الركاب والقطارات المزدحمة متسببة في إصابة الجهاز التنفسي وتدمير أنسجته. وأشاروا إلى أن إحدى سلالاتها التي انتشرت بين مجامع من السكان في الولايات المتحدة أخذت تظهر في بريطانيا. وقال الخبراء إن هذا النوع من البكتيريا «المتوحشة» هو الأقوى من بين أنواع البكتيريا المتفوقة المقاومة للمضادات الحيوية التي تنتشر عادة في المستشفيات فقط التي غالبا ما تهدد حياة المرضى ضعيفي المناعة. وأضافوا أن بمقدورها نشر العدوى بين الأصحاء.

ولا تنتقل البكتيريا آكلة اللحوم هذه عبر تلامس أجسام الأصحاء مع أجسام المصابين أو عند العناق فحسب، بل وتنتقل أيضا عند العطاس والسعال! وقد تؤدي الإصابة بإحدى سلالاتها الأميركية المعروفة بالرمز «يو إس إيه 300» إلى حدوث تسمم في الدم أو شكل من أشكال عدوى ذات الرئة تقود إلى أكلها لأنسجة الرئتين.

وتقاوم هذه البكتيريا عادة عددا من أنواع المضادات الحيوية. ويتمثل أحد أعراضها في ظهور البثور على الجلد. وقال كريس ويليامز البروفسور في علوم الجينات الجزيئية بجامعة برمنغهام إن هذه البكتيريا تعمل على تفكيك الأنسجة وتدميرها. وإن حدث ودخلت إلى القلب فإنها ستتغلغل إلى مجرى الدم لتسيطر على أجزاء أخرى من الجسم، الأمر الذي قد يقود إلى الوفاة.

وحذر ويليامز من انتشار هذه البكتيريا عبر العطاس في وسائل النقل العمومية المزدحمة بالركاب، إذ يكفي أن تنتشر محتويات العطاس على أجسام الناس الآخرين أو على سطوح الأبواب والمقاعد ليلتقطها الآخرون ويصابوا بعدواها.

وقال الخبراء البريطانيون إن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية يمكن أن توجد أيضا على الشعر ولذا يمكنها الانتقال عند حك الرأس باليد ثم مصافحة شخص آخر. إلا أن وكالة حماية الصحة البريطانية أشارت إلى علمها بوجود سلالات من هذه البكتيريا منذ سنوات إلا أنها لم تظهر بشكل عدوى تهدد صحة المواطنين.

وقالت الدكتورة روث ماسي الباحثة في قسم البيولوجي والكيمياء البيولوجية بجامعة باث التي أشرفت على دراسة سلالة البكتيريا المتفوقة ونشرت في «مجلة الأمراض المعدية»، أن «سلالة «يو إس إيه 300» خلقت مشاكل كثيرة في الولايات المتحدة ورصدت في بريطانيا حديثا» وأضافت أن هذه السلالة المنتشرة بين المجموعات السكانية يبدو أنها تصيب الأشخاص الأصحاء، وأنه «سجلت في بريطانيا 200 إصابة بهذه السلالة من أصل 1000 إصابة بالبكتيريا المتفوقة المقاومة للمضادات الحيوية في المجموع».

وقالت ماسي إنها عكفت مع زملائها على تحليل الطرق التي تتمكن هذه البكتيريا المتفوقة المنتشرة عبر المجموعات السكانية بواسطتها من التكيف والتطور بهدف الانتشار خارج نطاق المستشفيات، خصوصا أن البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية تظل محصورة في نطاق المستشفيات.

وأضافت أنه ظهر أن تركيب جدار الخلية لهذه البكتيريا يحتوي على سموم أقوى من غيرها من البكتيريا المقاومة. وهي تعتمد على نظام من الاستشعار يتيح لها إفراز سمومها عندما تفلح في الوصول إلى موقع على جسم الإنسان. وتجدر الإشارة إلى أن العديد من المضادات الحيوية يستهدف جدران خلايا البكتيريا ولذا فإن البكتيريا تغير دوما من تركيب جدران خلاياها.

التتمة " ترجمة فورية "

قراءة المزيد…

3000 دولفين ميت تجرفه الأمواج لشواطئ شمال بيرو


3,000 Dolphins Found Dead on the Coast of Peru

 

خلال الأشهر الثلاث الماضية درفت الأمواج ما يربو على 3000 دولفين ميت إلى شواطيء شمال بيرو , وقد بدأ السكان المحليون يطالبون السلطات بكشف الاسباب المؤدية لوفاة الدلافين , وقد بدأ الأمر بأن الصيادين المحليين بدأو يلاحظوا كثرة جثث الدلافين الميتة بحيث كان يصادفهم أكثر من 30 دلفين ميت في اليوم الواحد

والتحقيق مازال جاري لمعرفة أسباب الوفاة الجماعية , وقد بدأت الأمواج تجرف جثث الدلافين النافقة  خلال الاسابيع الماضية على طول امتداد الشاطيء وقد عثر على 80% من الجثث كانت في مرحلة متقدمة من التحلل مما جعل التحليل المختري أكثر صعوبة ولكن المتوقع أن تصدر النتائج خلال الأسبوع المقبل كما اضاف كويجاندريا أكوستا نائب وزير البيئة للبلاد بأنه تم استبعاد الصيد التجاري وحالات التسمم و آثار الزلازل كأسباب محتملة للوفاة ..

ويرجع بعض الخبراء أن سبب وفاة الدلافين عائدة للاستخدام السيء لآليات الكشف عن النفط تحت البحر و المثيرة للجدل والتي تستخدمها شركات النفط كالسونار واجهزة الاستشعار الصوتية والتي قد تكون السبب الرئيسي لنفوق الكائنات البحرية ليس فقط الدولفين بل أيضا الحيتان والفقمات والتي لوحظ ارتفاع نسبة الوفيات فيها .

حيث تستخدم شركات النفط  ترددات مختلفة للموجات الصوتية منتجة فقاعات غير مرئية  لها تأثيرات على  الحيوانات البحرية .

قراءة المزيد…

اعلى حالات التأهب خوفا من اندلاع بركان بوبوكاتابيتل بالمكسيك ومخاوف من مواجهة أجلاء 19 مليون شخص


Popocatepetl volcano (Mexico): alert level raised

مازال بركان بوبوكاتابيتل الواقع على بعد 70 كم جنوب مدينة مكسيكو بالمكسيك والذي اندلع يوم 17 إبريل الجاري يهدد سكان المكسيك  حيث رفعت السلطات مستوى الإنذار للدرجة الثالثة وهي الدرجة التي تسبق الاندلاع الرئيسي للبركان  وقد غطى الرماد والدخان المنبعث من البركان سماء مدينة Puebla e Morelos والذي امتد حتى العاصمة وتواجه السلطات مخاوف حقيقة من ثورة البركان حيث إذا استمر تصاعد الانفجارات فقد تجد السلطات المكسيكية نفسها أمام كارثة اجلاء 19 مليون شخص …

وكان البركان قد قذف بالحجارة المشتعلة لقرابة نصف ميل في الهواء مثيرا رعب السلطات والمواطنين على حد سواء

هذا ويصنف العلماء البركان بأنه أحد أخطر براكين الكرة الأرضية

ووهذه صورة توضع مدى الأضرار التي قد تلحق بالمنطقة فيما لو قدر للبركان الانفجار

خريطة مخاطر جديدة لاخطر براكين الكوكب تتوقع الآن أكثر دقة الطينية، ومخاطر الانهيارات الجليدية

بوفالو، نيويورك-خريطة مخاطر جديدة تكشف عن المخاطر التي يرجح أن تحدث في المستقبل على بوبوكاتيبيتل-تقع على بعد 60 كم فقط من مكسيكو سيتي ويعتبر أخطر بركان الكوكب-قد وضعت جامعة بوفالو صباح مايكل ف شيريدان، دكتوراه، والزملاء في UB وجامعة المكسيك الوطنية (يونام).

خريطة تبين المجالات التي ستكون في خطر إذا حدث كارثي يحدث في بوبوكاتيبيتل ويسمح للسلطات المدنية في المكسيك باتخاذ قرارات أكثر استنارة والإجلاء حيث أنها تنبؤات أكثر دقة المجالات التي التدفقات الطينية في اندلاع والانهيارات من المحتمل أن تصل إلى.

وقرر الباحثون وضع خريطة عقب ثوران البركان في ديسمبر الماضي، الأشد عنفاً في أوقات تاريخية. ومنذ ذلك الحين، واصلت بوبوكاتيبيتال لتجربة “ثورات كبيرة ومتفرقة،” وقال شيريدان، والسلطات المكسيكية التي تراقب عن كثب.

وفقا لما ذكره شيريدان، لدى الباحثين المكسيكيين نظم الدولة للفنون في بوبوكاتيبيتل لرصد تغيرات هامة في ما سمي بركان المرصودة أكثر في العالم.

وقال “ما كان مفقوداً أسلوب متقدم على قدم المساواة التنبؤ بمجرد فيها السكان فعلا ستكون في خطر”.

وأصبحت خريطة أكثر دقة أولوية حاسمة، وقال شيريدان، بعد زيادة النشاط بوبوكاتيبيتل في الشتاء الماضي.

وقال “أننا لقد شيدت هذه الأنواع من نماذج بعد الحدث،” شيريدان. “ولكن عندما تفعل ذلك، الناس التعليق، وبطبيعة الحال، يمكنك بشكل صحيح ضبط المعلمات بعد الحدث. ولكن يمكن أن تفعل ذلك مسبقاً؟ لذلك، من وجهة نظر اﻹنسانية، قررنا أردنا حقا أن يجعل هذه التوقعات. أننا نريد لإنقاذ أكبر عدد ممكن من الناس قدر الإمكان. ”

وبعد بوبوكاتيبيتل اندلعت في ديسمبر الماضي، شيريدان، جنبا إلى جنب مع أستاذ الجيولوجيا UB ماركوس بورسيك؛ برنارد هوبارد، المرشح السابق لدرجة الدكتوراه في قسم الجيولوجيا UB، والزملاء في جامعة المكسيك الوطنية المستقلة، بدأ استخدام التضاريس الرقمية التي اكتسبوها حديثا لنموذج الإخطار الناجمة عن النشاط الأخير يمثل.

التضاريس الرقمية تمثل المعلومات الطبوغرافية بتوفير شبكة نقاط البيانات التي تحدد قيم الارتفاع لكل منطقة الشبكة الفردية في المنطقة قيد الدراسة. شيريدان أوضح أن خريطة المخاطر السابقة بوبوكاتيبيتل يستند إلى تباعد شبكة لمئات الأمتار، نطاق حذف العديد من الميزات الجيولوجية الهامة.

وقال شيريدان الآن تشير البيانات المتاحة والتي يتم الحصول عليها من الأقمار الصناعية البيانات المقدمة من وكالة ناسا مفصولة بواسطة 90 مترا فقط، حدوث تحسن كبير،. كما بورسيك الآن نعمل على نقاط البيانات الجديدة بوبوكاتيبيتل وأخرى البراكين مفصولة بواسطة سوى عشرات الأمتار.

ومع ذلك، يؤدي القرار المحسنة، dataset أكبر كثيرا، جعل حساب مسارات تدفق ومرئيات البيانات وقتاً أطول وأكثر تطلبا حسابياً.

بعنف من خلال جميع هذه البيانات، استخدم الباحثون UB الحواسيب الفائقة UB في مركز “بحوث الحسابية”.

وقال “أن هذه الخريطة الجديدة صقل رئيسية”، بالمقارنة مع عام 1995 خريطة المخاطر بوبوكاتيبيتل أنه وباحثين من جامعة المكسيك الوطنية المستقلة نمواً. “لقد كنا قادرين على استخدام وحدات التخزين الفعلي لتدفق المواد لإثبات مستويات مختلفة من الأضرار، استناداً إلى كيف العنيفة اندلاع.”

وخلال السنوات الست الماضية، أظهرت بوبوكاتيبيتل مراحل متقطعة النشاط وإخراجها الفلزي الغازات والجسيمات وآنذاك التي تنبعث منها فقط اندفاع بخار عرضية.

ولكن الفترة النشطة في كانون الأول/ديسمبر كان مختلفاً، وقال شيريدان.

وقال “بعد الحمراء الصخور الساخنة ألقيت ميلا من الجزء العلوي من البركان اليوم أنه لم يحدث في أوقات تاريخية،”.

وقال “الآن وقد أصبح أكثر من 1200 عام منذ اندلاع التي تضررت سكن الإنسان وهذا ما يجعل الأمر مخيفا بعض الشيء،” شيريدان. “البركان يمكن الانتقال إلى مرحلة أكثر خطورة في أي وقت”.

من الدراسات الميدانية التي تشمل راديوكاربون تعود للعينات المأخوذة من الجبل، معرفة العلماء الآن أن يحدث ثورات كارثية في بوبوكاتيبيتل عن كل 1000 سنة. تفجر الكبيرة الأخيرة التي أثرت على مركز سكان هو الذي حدث منذ حوالي 1200 عام قال شيريدان، والمنتجات التي قضى على معظم منطقة تحتلها الآن بويبلا، مدينة التي هي فقط 40 كم، وهو الآن يقطنها حوالي مليون نسمة.

وفاة 77 دولفين على شواطئ نيو أنجلاند


 

Dolphin, seal deaths plague New England

للمرة الثانية خلال الثلاث الشهور الآخيرة تشهد نيو انجلند وفاة أعداد كبيرة من الثدييات البحرية .

فسواء كانت مريضة أو ضلت طريقها لا أحد يعلم حتى الان سبب وفاة  77 دولفين وجدت ميتة على شاطيء كيب كود بالأسابيع الأخيرة , وهو  يفوق المعدل السنوي بمرتين ونصف والذي تم رصده خلال العقد الماضي حيث متوسط وفاة الدولفين سنويا يعادل 37 دولفين خلال الاعوام 12 الماضية , لذلك يعتبر ماحصل أمر شديد الغرابة .

ويحاول العلماء معرفة السبب , ومحاولة معرفة ما إذا كان هناك أي اتصال بين هذا الحدث ووفاة 126 فقمة والتي عثر عليها ميتة بين شمال ولاية ماساتشوستس و مين .

وقد قرر العلماء في وقت لاحق بأن وفاة الفقمات كان سببه فايروس شبيه بفايروس انفلونزا الطيور ولكن لم يسبق أن اصاب هذا المرض الفقمات فيما سبق , ويقول العلماء أنه لا تبدو أن هناك أي صلة تربط الحدثين ولكنه من المبكر الجزم بذلك .

و الدلافين المتوفية ليست من سن أو جنس واحد أو لها نفس الوزن فهي متنوعة

هجرة غير مسبوقة لطائر البوم الثلجي من القطب الشمالي باتجاه الجنوب


Snowy owls soar south from Arctic in rare mass migration

 

تزايد عدد طيور البوم الثلجي المهاجر من القارة القطبية الشمالية وصولا إلى أمريكا مما دعى أحد كبار الباحثين في حياة البوم الثلجي بأن يصف ما يحصل بأنه أمر لا يصدق .

حيث رصدت آلاف البومات من الساحل للساحل في أمريكا, حيث شوهد البوم  في مزارع  أيداهو و جاثما على أسطح المنازل في مونتانا، أو رابض في ملاعب الغولف في ولاية ميسوري  أو محلقا فوف شواطيء ماساتشوستس .

وعلق دنفر هولت، رئيس معهد بحوث البومه في مونتانا على سبب غرابة الأمر قائلا : هناك أعداد قليلة تهاجر من طائر البوم الثلجي من القطب الشمالي للجنوب خلال الشتاء لكنها المرة الأولى التي نرى فيها هذه الاعداد الغفيرة و أضاف :"إن ما نراه الآن أمر لا يصدق , هذا يعتبر أهم حدث في الحياة البرية خلال العقود الماضية " ويعتبر هولت خبير في حياة البوم الثلجي حيث قد درس بوم الثلج نظامها الحيوي في القطب الشمالي لمدة عقدين , , واختتم حديثه بقوله :" فهذه الهجرة أمر غامض ولا نملك دليل دامغ عن اسبابها "

ـــــــــــــــــــــــــ

البوم الثلجي أحد حيوانات التندرا " وهي الحيوانات التي تسكن القطب الشمالي "

أطنان من الأسماك الميتة تجرفها الأمواج للشاطئ بالنرويج


20 tons of dead fish wash up on Norway beaches- cause of massive fishkill unknown

 

بالكاد صدق المتنزهون اعينهم  في مدينة ترامسو بالنرويج حيث فوجئوا في صبيحة العام الميلادي بأطنان من الاسماك الميتة على تطفو على الشاطئ , وتكثر التكهنات والنظريات حول أسباب الحادث ولكن لا احد يعلم بالضبط ما الذي حدث  ويقول أحد المتنزهين والذي كان يتريض مع كلبه فوجد نفسه على شاطئ ممتلئ بالأسماك الميتة أن الناس يقولون أنه قد حدث شيء مماثل في الثمانيات , ويخشى السكان مما سيحصل فيما لو تأخر إزالة كل تلك الأسماك الميتة وما قد تسببه من تلوث وروائح مزعجة  ..